طب وصحة

الصداع في رمضان .. ما هي أسبابه وكيفية التخلص منه؟ نصائح مهمة

يأتي شهر رمضان العظيم بما فيه من عبادات و مشاعر إيمانية ، ولكننا عند أول يوم للصيام نشعر بكم هائل من الصداع سواء قبل الإفطار أو بعد.

صداع ما قبل الإفطار:

في فترات الصيام يعاني الجسم من نقصان نسبة الجلوكوز في الدم مسببا الصداع والإرهاق الشديد، بالإضافة إلى الحرارة ونقصان كمية المياه والسوائل في الجسم.

حيث  أن خلايا المخ في حاجة دائمة للأكسجين وسكر الجلوكوز، ومع نقصان كمية السكر، تكون النتيجة الصداع في رمضان في فترات الصيام، وغالبا ما يزيد الشعور بالصداع في الفترات الأخيرة من النهار بسبب زيادة نقص كمية الجلوكوز.

صداع ما بعد الإفطار :

هذا سببه يكون راجع الينا غالبا، حيث أن الكثير من الأطعمة التي نتناولها عند الإفطار تعمل على ضخ كميات كبيرة من الدم إلى الجهاز الهضمي، وبناءا عليه تنقص كمية الدم المتجهه لخلايا المخ ،مما يسبب الصداع مرة أخرى.

 أسباب الصداع في رمضان :

  • راجعة الى مجموعة من العوامل منها : عدم الانتظام في مواعيد النوم.
  • تغير مواعيد وجبات الطعام.
  •  نقص كمية الكافيين (الشاي و القهوة)

الوقاية من الصداع في رمضان

  • الاهتمام بشكل أساسي بوجبة السحور.
  •  حاول أن تنقص من تناول من السكر قبل رمضان بأيام، حتى لا يحدث نقص مفاجئ لمستويات السكر بالدم، مما يسبب الصداع.
  • محاولة ظبط عدد ساعات النوم، وتجنب السهر
  • شرب كميات مناسبة من السوائل والماء.
  • التقليل قدر الإمكان من المنبهات في رمضان من شاي وقهوة ونسكافية ومشروبات غازية، و الاعتماد على الأغذية الصحية من خضروات وفاكهة.

للوقاية من الشمس أثناء النهار.

  •  حاول بقدر المستطاع أن تتجنب ما يعرضك للضغط العصبي والنفسي في رمضان، لتتجنب الصداع الذي قد يتسبب منها. ا
  • لحصول على كميات كافية من فيتامين ب 12 ،
  •  اما بخصوص  الاشخاص الذين  يعانون من أمراض مختلفة فلابد من مراجعة الطبيب المختص قبل تغيير نمط العلاج.

.

Leave a Comment

Your email address will not be published.

You may also like